آخر التدوينات
حقيقة الموت
الخميس, الـ 05 من يناير 2017 م الاسلام والحياة 161 طباعة


ما هى حقيقة موتنا

هل موتنا هو الراحة الابدية ؟

ما هو السر وراءه ؟

انه الله العلي القدير وحده


ان ضوء الشمس الذى تراه يدخل من نوافذ البيوت الى باحاتها يظهر وكانه مقسم الى حجرات لانه يعبر من كل زجاج على حده ويرسم نور لطيف امامك ولكن لو كانت احدى نوافذ البيوت مغلقة تماما فإن الروئة تضعف تتشوه فتتوه

 انظر الى حبات السبحة التى تصطف الى جوار بعضها لبعض لو ضاعت حبة  واحده منها فإن من غير الممكن عندها  ان تسمى سبحة وهكذا الموت

إن موت الفرد يغير الاخرين يجعلنا نتأمل نور الله سبحانة وتعالى ويخلصنا من سجن الجسد يوم بعد يوم  ولهذا لا يجوز ان نتذمر منه أو أن نسعي إليه وننهى حياتنا
 

اعمال كل واحد منا تحدد جزائة يجب ان نتأمل كثير فى ما فعالناه ولتكن هذه الدنيا محطة آنيه فهيا فانية هكذا تمنح نفسك نظرا ابعد ورية جديده لكل شئ


إن الله تعالى قد وهب الحياة لك فاحذر ان ترى بها عيوب الاخرين فقط بل عيوبك ايضا وتذكر ان ثمة عين تراقبك لا يمكن ان يخفي عنها شئ

انها عين الله الذي يبسط الحقائق امامك انظر ولا تقنط

كل الانوار مهما كانت ساطعه ستزول وتختفي الا نور الله لا تبتعد عن نور الله لانه هو نور الحق,, واعلم انه هو النور الخالد الذى لا يموت
افتح قلبك وعقلك دوما لهذا النور

اما الفناء والزوال عن الوجود فهو صفات الابدان من الصفات الجسمية  نعمة الله التى انت تنعم به فى كل حين تجعل نعيمك ورئياك طائر يرفرف بجناحيه فى سماء المحبة

عينك ترفرف بعيدا وتطير عالي فى السماوات السبع و تسمتر حتى تصل الى بارئها  وانت اما ان تعطي لهذه العين نظرات من المحبه او تغلق في وجهها نور الحق  نور الله

كن مؤمنا بان كل شي سياتي و يزول  ولكن العمل الصالح هو الذي سيبقى ......  تذكر